جرائم قتل فيتو

الهجوم على مجلس الدولة

alparslan aslan cezaevine gonderildi

هاجم شخص يُدعى ألبرسلان أرسلان، في 17 أيار/مايو 2006م، مبنى مجلس الدولة في أنقرة، أسفر عن مقتل مصطفى يوجل أوزبيلغن، قاضي كبير، وجرح أربعة آخرين.

وحاولت فيتو ربط هذه الحادثة مجدداً بشبكة إرغنكون، لكن خلال سير التحقيق في الحادثة، أصبح واضحاً أن الدليل قد ضاع وأنه كان يتم عرقلة التحقيق. واستخدمت الحادثة من قبل فيتو كذريعة لتشير إلى أن إرغنكون كانت تنظيماً مسلحاً، وبالتالي فإنه يخضع لقوانين الإرهاب.

وأوضح رابط لفيتو مع هجوم مجلس الدولة كان العلاقة بين المدعي العام زكريا أوز والشاهد السري المسمى عثمان يلدريم الذي مُنح حكماً بالسجن لـ39 عاماً كنتيجة لهجوم مجلس الدولة.

وتمت تبرئة يلدريم، الذي ظهر خلال تحقيق إرغنكون كشاهد، من مساندة أرسلان في الهجوم على مجلس الدولة ومن هجوم مسلح على مكتب صحيفة جمهورييت في 2006م، واتُّهم فقط بالعضوية لمنظمة غير مشروعة.

Videos
Report on Fetullah Terror Organization's (FETO) Involvement in the 15 July Failed Coup

تابعونا