عن الموقع

يُسمع كثيراً اسم فتح الله غولن، الزعيم الديني التركي – 75 عاماً، منذ اتهامه بالوقوف خلف محاولة انقلاب 15 يوليو/تموز في تركيا. غولن بدأ حركته بإلقاء الخطب وإنشاء مساكن للطلاب في مدينة إزمير، حيث كان يعمل كإمام في بداية السبعينيات، وثم تم إنشاء مؤسسات تعليمية ومدارس إعدادية ومنظمات وصحف ومحطات تلفزيونية، وأصبحت الحركة عالمية في 1990م ووسعت أنشطتها في ما مجموعه 160 دولة خلال العقد الأول من القرن الواحد والعشرين. واليوم يقف غولن كرئيس شبكة واسعة من المؤسسات الإعلامية والمدارس والمنظمات غير الحكومية وقنوات تلفزيونية ومستشفيات وبنوك وشركات تأمين. وقد تحول من بداياته كإمام متواضع إلى رجل أعمال وسياسة صاحب نفوذ.

شجع غولن أتباعه في خطبه في التسعينيات على التغلغل في مؤسسات الدولة وتعبئة كل التصدعات الفارغة. وأظهر تحقيق أن أتباع غولن فعلاً تغلغلوا في مؤسسات الدولة الهامة كالقضاء والشرطة وقوات الأمن والجيش. كما تم التحقيق في تورطهم المشتبه في بعض الاغتيالات التي حدثت في العقد الأول من القرن العشرين. وبعد اجتماع لمجلس الأمن الوطني في مايو/أيار 2016م، صنفت الحكومةُ التركية الحركةَ كمنظمة إرهابية، مسماة بـمنظمة فتح الله الإرهابية، المعروفة بشكل أفضل بالاختصار باللغة التركية فيتو.

الموقع يقدم التاريخ الخفي للشبكة السرية لمنظمة غولن والتي قيل إن أفعالها تقوم على “السلام والتسامح والحوار بين الأديان”، وتُظهر غولن وأتباعه سلسون من دون أي طموحات دنيوية، إلا أن تغلغل عناصره في مؤسسات الدولة والهيكل المعقد للحركة الذي توسع بشكل ضخم خلال أربعين سنة بمبالغ كبيرة من الأموال يناقض مبادئها المعلنة.

لقد شهد الشعب التركي التوسع غير المعقول للمجموعة والتدخلات السياسية لأعضائها، والذي أصبح واضحاً بشكل خاص بعد 17 ديسمبر/كانون الثاني 2013م، عندما حاول أتباع غولن الإطاحة بالحكومة المنتخبة ديمقراطياً. وبالرغم من ذلك فإنه يوجد نقص مزمن في المعلومات المتاحة للجمهور العالمي، كما أن الكثير من المعلومات ينتجها الغولنيون أنفسهم. إن هذا المشروع هو محاولة لتزويد الجمهور المتحدث باللغة الإنجليزية والعربية بأهم المعلومات حول الجانب الخفي لـ”حركة غولن”، وللغة التركية يرجى الضغط على الرابط التالي fetogercekleri.com

من هو غولن؟ يقدم معلومات حول غولن بما فيها تفاصيل لم يتم الإشارة إليها في أي من المصادر. قسم وراء الانقلابات يقدم أدلة على تورط غولن وأتباعه في محاولة الانقلاب الفاشلة في 15 يوليو/تموز، ويوثق هذا القسم أيضاً دعم غولن وإشادته بانقلاب 1980م وانقلاب ما بعد الحداثة في 1997م في التاريخ التركي. شبكة فيتو قسم يكشف مؤسسات المجموعة في التعليم والإعلام والموارد المالية والمنظمات غير الحكومية. اللوبية يوضح جميع الرحلات المدفوعة والتبرعات السياسية للغولنيين. دولة فيتو العميقة يقدم معلومات حول العديد من المؤامرات التي حاكها الغولنيون ليتغلغلوا في مؤسسات الدولة وللإطاحة بالحكومة المنتخبة ديمقراطياً. جرائم قتل فيتو يقدم معلومات حول التورط المشبوه للغولنيين العاملين في مناصب القضاء وقوات الشرطة والدرك في الاغتيالات، ومن بين ضحايا هذه الجرائم الصحفي الأرمني هرانت دينك والكاتب التركي نجيب هابلميت أوغلو الناقد لغولن. قسم المرئيات يعرض خطب فتح الله غولن بترجمة مكتوبة باللغة الإنجليزية.

إن فيتو فاكتس أو حقائق حول منظمة فيتو هو مشروع تابع لمركز البوسفور للشؤون الدولية، وهو عبارة عن منظمة غير حكومية موقعها اسطنبول بتركيا. وللمزيد من المعلومات يرجى النقر هـنـا.

Videos
Report on Fetullah Terror Organization's (FETO) Involvement in the 15 July Failed Coup

تابعونا